جولة تصوير: منطقة الراس - ديرة

انتهت - السبت ١٩ فبراير ٢٠٢٢

منى التميمي هي أخصائية تسويق إماراتية من دبي لديها شغف كبير بالسفر وتعتبر التصوير هوايتها المفضلة. بدأت مسيرتها في التصوير الفوتوغرافي منذ العام ٢٠١٥، وأقامت أول معرض عام لها بعد ثلاث سنوات من ذلك. تسعى التميمي إلى التقاط اللحظات المميزة التي تلهم الناس للاستمتاع بجمال هذا العالم. وقد طورت مهاراتها عبر خوض العديد من الدورات التدريبية وورش العمل، بالإضافة إلى التفاعل مع المصورين المحترفين. وأغنت رصيد أعمالها بمزيج من تصوير حياة الشوارع والحياة البرية والمناظر الطبيعية والحضرية، مع التركيز على القضايا الإنسانية وتمكين المرأة. واعتادت التميمي عرض صورها عبر الإنترنت وفي المعارض العامة. وهي تحمل درجة الماجستير في التسويق الاستراتيجي من جامعة ولونغونغ، وشهادة البكالوريوس في هندسة الكمبيوتر من جامعة الشارقة.

جدول الأعمال:

التاريخ: ١٩ فبراير ٢٠٢٢
الوقت:
١٠ صباجاً - ١٢ ظهراً

العدد المحدد للمشاركة

0 الأماكن المتبقية

الموقع:

موقف السوق الكبير

الرسوم:

١٢٥٫٠٠ د.إ.‏ (+ ض. ق. م.)

المبلغ المدفوع غير قابل للاسترداد.

نقطة التجمع: موقف السوق الكبير

المهلة الأخيرة للتسجّل:

١٧ فبراير ٢٠٢٢

Al Ras Mona Al Tamimi

نقطة التجمع: موقف السوق الكبير

Google Maps Link

كجزء من البرنامج المرافق لمعرض "من النهاية إلى النهاية" بتنسيق مشترك للشيخة لطيفة بنت مكتوم وجاسم العوضي، قام "تشكيل" بدعوة المصورين المشاركين: علا اللوز، يعقوب الحمادي، ميثاء بوغنوم، منى التميمي، موسى الرئيسي، وفيصل الريس، لقيادة ستة جولات تصوير بمواقع مختلفة في جميع أنحاء دبي. يتم إعلام هذه الصور الفوتوغرافية من خلال الأسئلة والاهتمامات الشخصية للمصورين، وتقديم تجربة نموذجية للزيارات السياحية، لتكشف النقاب عن الخبايا والقصص الخفية العديدة للمواقع المختلفة في دبي وما لديها لتقديمه.

في جولة التصوير هذه، ستقوم المصوّرة منى التميمي بزيارة تستغرق ساعتين إلى منطقة الراس. يستخدم عمل منى نماذج معروضة بعناية مع دعائم مدروسة جيداً لإنشاء ما يشبه لوحة حية. ستستخدم التميمي تقنياتها وخبرتها لتوجيه المشاركين حول كيفية التعامل مع الموضوعات المحتملة وإنشاء التراكيب التي تراعي الكائنات الملونة المختلفة الموجودة في السوق.

سيجتمع عشاق التصوير الفوتوغرافي لهذا النشاط المجتمعي في تمام الساعة ٩ صباحاً في مواقف السوق الكبير مقابل محطة مترو الراس، للتجول في المنطقة بحثاً عن القصص التي تتناول فكرة الصورة الحية.

وصف موجز للموقع:
تأسست منطقة السوق التقليدية في ديرة في العام ١٨٥٠، وتضم الآن مجموعة من الأسواق التي تم ترميمها لعرض هندستها المعمارية الأصلية. يقع سوق الديرة الكبير على بعد خطوات فقط من مدخل سوق التوابل، ويعتبر وجهة تسوق مثالية للهدايا والمنتجات العربية التقليدية. توجد في السوق مجموعة متنوعة من السلع المعروضة، بما في ذلك الألعاب والأدوات المنزلية ومجموعة من الهدايا، والصواني والتوابل والعطور والأعشاب والشالات والأقمشة الأخرى. ظهر موقع التسوق لقربه من منطقة المرفأ، حيث كان التجار يستقبلون البضائع من السفن التجارية التي وصلت من أفريقيا وشبه القارة الهندية. تم تجديد أكثر من ٢٢٠ واجهة مبنى تاريخي وتعديل المساحات الحضرية المحيطة لتعزيز تجربة الزائر.

ساعات العمل

الأحد - الخميس: ٩ صباحاً - ١٠ ليلاً
الجمعة: ٨ صباحاً - ١٢ ظهراً


كيف تعثر علينا

رزنامة

مايو

الأحد الاثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
01 02 03 04 05 06 07
08 09 10 11 12 13 14
15 16 17 18 19 20 21
22 23 24 25 26 27 28
29 30 31 01 02 03 04
استعراض كافة الفعاليات

احصل على أحدث المستجدات