الخربشة بالفخار

انتهت - الأحد ٢٧ مارس ٢٠٢٢

كاترينا سمولديريفا هي فنانة روسية تقضي وقتها متنقلةً بين أذربيحان ودولة الإمارات. تخرجت سمولديريفا من جامعة باشكير الحكومية يحدوها شغف كبير في التاريخ والفن، كما تطور لديها اهتمام بالنحت والفخّار في مرحلة مبكرة من مهنتها.

تمتلك الفنانة فضولاً كبيراً تجاه الجسد الإنساني، ما جعلها تضع الهيئة الإنسانية في صدارة مواضيع إبداعاتها، فهي تؤمن بأن الإنسانية تتطور في كل لحظة، غير أنها لا زالت تحافظ على قيمها الأصيلة مع تعاقب القرون.

ويمتاز عمل سمولديريفا بأنه مفاهيمي من ناحية و وملموس وفيزيائي من ناحية أخرى، وهي تتبع منهجية مادية مباشرة وإيمائية ولحظية إلا أنها محسوبة ودقيقة.

وقبيل انتقالها إلى باكو في أذربيحان، عاشت سمولديريفا وعملت في نيوزيلندا لعدة سنوات، وذلك بعد ٩ أعوام من العمل كمعلمة نحت سيراميك ضمن "مركز دبي الدولي للفنون"؛ حيث شغلت كذلك منصب المدير الثقافي ورئيس قسم فنون السيراميك.

شاركت سمولديريفا في معارض فردية وجماعية عدة في دولة الإمارات ونيوزيلندا، كما توجد العديد من أعمالها ضمن مجموعات فنية خاصة حول العالم.

جدول الأعمال:

التاريخ: ١٣، ٢٠، و٢٧ مارس ٢٠٢٢
الوقت:
١٠ صباحاً - ١ ظهراً

العدد المحدد للمشاركة

4 الأماكن المتبقية

الموقع:

تشكيل

الرسوم:

٧٤٠٫٠٠ د.إ.‏ (+ ض. ق. م.)

المبلغ المدفوع غير قابل للاسترداد.

يحتفظ "تشكيل" بحق إعادة جدولة الفعاليات ذات التجمعات، وذلك تماشياً مع قواعد وإرشادات الصحة والسلامة المحدثة لحكومة دبي. ويتّبع المركز جميع إرشادات الصحة والسلامة الصادرة عن حكومة دبي. وعلى هذا النحو، تم وضع حد أقصى لعدد المشاركين في جميع ورش العمل والفعاليات مع مراعاة التباعد الاجتماعي. يتوجب على جميع زوار "تشكيل" إبراز دليل التطعيم عند التسجيل أو الوصول إلى المركز، كما يجب ارتداء الأقنعة في جميع الأوقات، واستخدام أدوات التعقيم المتوفرة في جميع أنحاء المبنى.

يستكشف عمل "الخربشة بالفخار" مفاهيم غير ملموسة ومجهولة ولا شعورية. ويجمع العمل بين التكوين اليدوي للصلصال والأفلام التجريبية التجريدية كمصدر إلهام، ويحفز المشاركين على سبر أغوار العقل الباطن على مستوى عفوي لا إرادي. تبدو هذه العملية أشبه بالخربشة عندما تستحضر الرسومات المخطوطة على الورق أشكالاً من أعماق ذاكرتنا الجينية، ولكنها تتجلى بشكل ثلاثي الأبعاد. وبدلاً من مجرد محاكاة الأشكال المألوفة التي نشاهدها في الطبيعة، تشجع ورشة العمل هذه الأعمال التجريدية القائمة على إيقاع الحياة مع الارتقاء بالشكل ليغلف كل ما نعرفه ونشعر به حول الطاقة والبيولوجيا والاتصال. هذه الورشة مناسبة للرسامين والفنانين الذين يرغبون بخوض عملية عفوية تفسح المجال للحرية واكتشاف الذات.

ساعات العمل

الأحد - الخميس: ٩ صباحاً - ١٠ ليلاً
الجمعة: ٨ صباحاً - ١٢ ظهراً


كيف تعثر علينا

رزنامة

مايو

الأحد الاثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
01 02 03 04 05 06 07
08 09 10 11 12 13 14
15 16 17 18 19 20 21
22 23 24 25 26 27 28
29 30 31 01 02 03 04
استعراض كافة الفعاليات

احصل على أحدث المستجدات