بالعودة إلى رعاية المواهب الإقليمية، تعلن الدورة الثامنة من "جائزة فان كليف أند آربلز للمصمم الناشئ في الشرق الأوسط" بالشراكة مع "تشكيل" عن الفائزة بجائزة هذا العام: ندى سلمانبور.

أطلقت دار فان كليف أند آربلز و"تشكيل" للمصممين الناشئين الذين يعيشون في الإمارات العربية المتحدة والبحرين وعمان والمملكة العربية السعودية والكويت وقطر، إلى تقديم مقترحات تصاميم للدورة الثامنة من جائزة فان كليف أند آربلز للمصمم الناشئ في الشرق الأوسط للأعمال النحتية التي تعكس وتصور موضوع هذا العام "محاكاة الطبيعة – الفراشات" من خلال مختلف الوسائط والنتائج (مثل المواد، الشكل، تجربة المستخدم، أو الوظيفة).

حفز موضوع هذا العام المتقدمين إلى التفكير في كيفية حل الطبيعة للتحديات المعقدة من خلال التصميم. ويستمد أسلوب ’محاكاة الطبيعة‘ وحيه من الاستراتيجيات الموجودة في الطبيعة لمواجهة التحديات المعقدة للتصميم البشري. ويهدف هذا الأسلوب إلى ابتكار منتجات وعمليات - طرق جديدة للعيش – قادرة على مواجهة عدد من أبرز تحديات التصميم بشكل مستدام لا يتنافى مع مختلف أشكال الحياة على الأرض. كما يتمحور هذا الأسلوب جوهره الحقيقي حول تقييم الطبيعة من حيث ما تتيح تعلمه، وليس ما تتيح استخلاصه وجنيه منها. ويمكننا أن نوظف الابتكار من خلال التصاميم الطبيعية للارتقاء بكفاءة الأشياء. وخير مثال على ذلك الابتكارات العديدة التي استلهمتها البشرية مؤخراً من الطبيعة وحققت نتائج إيجابية، فقد تم ابتكار معدات طيران مستوحاة من طيور النسر والبوم، إلى جانب تحسين سرعة القطارات بوحي من مناقير الطيور.

تم اختيار المشاركات بناءً على أسس المعايير التالية: فهم موضوع المسابقة؛ الأصالة؛ تطوير المفهوم؛ الجانب الوظيفي؛ استخدام المواد والتقنيات؛ جدوى الإنتاج؛ قرار التصميم النهائي وجماليته؛ والجودة الشاملة للمنتج.

ضمت لجنة التحكيم مستشار التصميم والكاتب سيريل زاميت ومستشار التحرير وصحفي التصميم براتيوش ساروب، بالإضافة إلى ممثلين من فان كليف أند آربلز و"تشكيل".

تلقت جائزة فان كليف أند آربلز للمصمم الناشئ في الشرق الأوسط ٢٠٢١ أكثر من ٥٥ طلباً من مصممين يعيشون ويعملون في الإمارات العربية المتحدة والبحرين وعمان والمملكة العربية السعودية والكويت وقطر، وأجريت المقابلات مع المرشحين المختارين. واختارت لجنة التحكيم ندى سلمانبور لتكون الفائزة عن عملها "مشكال"، وهو مصباح أرضي يحاكي الانسجام والتعقيد في جمع الفراشات.

"مشكال" هو قطعة تصميم فريدة من نوعها للمصممة ندى سلمانبور، تجمع بين الابتكار والحنكة الفنية والمهارة الحرفية. طبعت ١٢٠ فراشة داخل علبة من حجر العقيق الأبيض، تنبض ضوءً دافئاً لطيفاً، مما يستحضر رقة الجمال والتعقيد المذهل لأحجار الطبيعة.

ستحصل المصممة على رحلة مدتها خمسة أيام إلى باريس لحضور الدورات التدريبية التي يقودها الحرفيون الرئيسيون في صناعة المجوهرات الراقية "مينز دور"، حصرياً في مدرسة ليكول فان كليف أند آربلز، وهو معهد مخصص لإبراز الأساليب الكامنة وراء عالم صناعة المجوهرات والساعات.

نبذة عن جائزة فان كليف أند آربلز للمصمم الناشىء في الشرق الأوسط

تأسست جائزة فان كليف أند آربلز للمصمم الناشئ بالشراكة مع تشكيل في العام ٢٠١٣ وهي تهدف إلى تنمية المواهب الصاعدة في مختلف أنحاء دول الخليج ونشر الوعي حول أفضل تصاميم المنطقة على الصعيد العالمي.

في كل عام، يتم دعوة المصممين الناشئين القاطنين في دول الخليج لتقديم مقترحاتهم عن أعمال وظيفية تجسد موضوعاً محدداً، يمكن ترجمته من خلال المواد والشكل والوظائف والتقنيات.

ينال الفائز فرصة السفر إلى باريس لمدة خمسة أيام والمشاركة في دورات خاصة يقودها أسياد الحرفية وصياغة المجوهرات الراقية الملقبين بـ"الأيدي الذهبية" في ليكول فان كليف أند آربلز الحصرية، وهو معهد مكرس لتسليط الضوء على تقنيات صياغة المجوهرات والساعات.

أما الفائزين السابقين بهذه الجائزة فهم:

النسخة الأولى: سالم المنصوري (٢٠١٣)

النسخة الثانية: فيكرام ديفيتشا (٢٠١٤)

النسخة الثالثة: إيفان باراتي (٢٠١٥)

النسخة الرابعة: رنيم عروق (٢٠١٦)

النسخة الخامسة: حمزة العمري (٢٠١٧)

النسخة السادسة: جوليا إيبني (٢٠١٩)

النسخة الثامنة: أزاد مظفر علم (٢٠٢٠)

المشاركون الحاليون

ساعات العمل

الأحد - الخميس: ٩ صباحاً - ١٠ ليلاً
الجمعة: ٨ صباحاً - ١٢ ظهراً


كيف تعثر علينا

رزنامة

مايو

الأحد الاثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
01 02 03 04 05 06 07
08 09 10 11 12 13 14
15 16 17 18 19 20 21
22 23 24 25 26 27 28
29 30 31 01 02 03 04
استعراض كافة الفعاليات

احصل على أحدث المستجدات