Untitled 1 intellectual prop1

يسر "تشكيل" أن يعلن عن أحدث مجموعة من المصممين الذين تم اختيارهم لبرنامج "تنوين" للتصميم 2023: وفاء الفلاحي، مروة عبد الرحيم، مريم العطار، محمد النجار، وشينارا درويش.

تواصل النسخة العاشرة من برنامج تنوين للتصميم التركيز على الاستدامة، ومعالجة أحد التحديات الأساسية التي تواجه العالم اليوم. وسيتعاون المصممون الخمسة المختارون المقيمون في دولة الإمارات العربية المتحدة مع المهندسين والعلماء على مدار أحد عشر شهرًا، وسيقدمون في نهاية المطاف نتائج تصميمية مبتكرة وعملية مع الاستدامة كعنصر محدد.


____

وفاء الفلاحي


"جذور"

يعد استكشاف المواد المستدامة من منطقة الشرق الأوسط الهدف الأساسي لمشروع الإضاءة، مثل مكونات الحناء القابلة للتحلل الحيوي، والتي تنسجم مع الموارد المحلية. كما يعزز تنوع الهيكل الفولاذي كفاءة استخدام الموارد، ويستعرض إمكانيات المنطقة للممارسات المستدامة. وتعمل تركيبات الإضاءة بمثابة محور مشترك، مستذكرةً شعور الألفة واللمة المليئة بالذكريات الجميلة في بيوت العائلة. وتم تصميم القطعة بمزيج من الفولاذ والبلاستيك القابل للتحلل الممزوج بالحناء، وتتميز هذه القطعة بمزيج متناغم من الألوان، مما يرمز إلى الدفء والحفاوة. علاوة على ذلك، تعمل ميزة الإضاءة الخافتة على بث الراحة وتعزيز الأجواء العامة.

____

Mishkah

مروة عبد الرحيم

"مجموعة المشكاة" عبارة عن مجموعة من ثلاث تركيبات إضاءة مطبوعة بتقنية ثلاثية الأبعاد باستخدام مزيج من الصلصال المحلي والمستورد. المنتج مستوحى من طرق البناء التقليدية المتمثلة بالطوب الطيني، حيث يتم خلط الصلصال بالماء حتى ينتج عنه قوام بلاستيكي مرن، ثم يتم وضعه في قوالب وتركه ليجف في الشمس ويتصلّب في النهاية ليشكل قوالب بناء قابلة للتكدس فوق بعضها. تتألف "مجموعة المشكاة" من ثلاث وحدات إضاءة فريدة من نوعها، كل وحدة مصممة لتصوير مرحلة معينة في عملية تحوّل الصلصال.

____

Doroob

مريم العطار ومحمد النجار

"دُرُوب" عملٌ فنيّ يحمل توقيع مريم العطار ومحمد النجار تم تصميمه كرفوف أو مكتب دائم يعكس إمكانات الاقتصاد الدائري بجميع مكوّناته. استوحى الفنانان التصميم متعدد الاستخدامات من معنى لفظة "دُرُوب"، وهي مفردة عربية تصف الطرق المتعددة التي تصل إلى وجهة معينة. تم استصلاح المواد المستخدمة في العمل من مخلّفات مشاريع البناء والبنية التحتية، بالإضافة إلى الصلصال المشوي المستصلح من مخلّفات استوديوهات الأواني الفخارية في دولة الإمارات. تتم إعادة تدوير الخشب المُعالج المستخدم في صناعة بكرات الكابلات الصناعية بترتيبه على شكل طبقات منحنية لأغراض تزيينية أو عملية. وبطريقة مماثلة، يُعاد توظيف الإسمنت المستخدم في الصناعات التقليدية كمادة أولية في الديكورات الداخلية المعاصرة. ويعتبر الخشب بتصميمه الأسطواني مادة مرنة ترمز للأسطح الوحشية التي شاعت في التصاميم الهندسية في دولة الإمارات في سبعينات وثمانينات القرن الماضي، والتي ما تزال تشكل جزءاً من المشاهد الحضرية في الدولة.

____

تشينارا درويش

صُنع عمل سلسلة الكيمياء: طاولة طعام من مواد محلية 100٪، مثل نفايات البولي إيثيلين منخفضة الكثافة الخاصة بالصناعات البحرية ومواد البناء، والتي تم الحصول عليها من عوامات الإرشاد الملاحية الزائدة عن الحاجة، وعوامات التجريف، وحواجز الطرق، وخزانات المياه. تم تصميم طاولة الطعام ذات الثمانية مقاعد مع إيلاء الاستدامة اهتماماً كبيراً، حيث تتكون من 193 كغ من نفايات البلاستيك المصنوعة من البولي إيثيلين منخفض الكثافة. ومن خلال عملية تصميم تراعي جميع مراحل دورة حياة المنتج، تهدف "سلسلة الكيمياء" إلى أن تكون تصميماً خالياً من النفايات، يقتضي توفير حلول واقعية وعملية في وجه تحديات الاستدامة والنزعة الاستهلاكية والنفايات البلاستيكية. ويعد السطح الخارجي الجذاب للعمل ثمرة المواد المتنوعة المستخدمة والتجارب العديدة أثناء مراحل الإنتاج؛ ولذلك فإن كل طاولة هي عمل فريد من نوعه ومن المستحيل تكراره. وتم تصميم طاولة الطعام بشكلٍ عملي ومتين ونابض بالحياة.

علياء الغفلي (الإمارات العربية المتحدة)، عامر الداعور (الإمارات العربية المتحدة)، عبد الله الملا (الإمارات)، إيمان شفيق (باكستان)، هاله العاني (العراق)، حمزة العمري (كندا / الأردن)، حاتم حاتم (العراق)، استوديو إبيني (المملكة المتحدة / الأردن)، خولة محمد البلوشي (الإمارات العربية المتحدة)، لانا السمان (لبنان / كندا)، لطيفة سعيد (الإمارات العربية المتحدة)، لينا غالب (مصر)، لجين أبو الفرج (المملكة العربية السعودية)، لجين رزق (مصر)، ميرتيل رونتيه (فرنسا)، ندى أبو شقرة (فلسطين)، ندى سلمانبور (إيران)، نهير زين (مصر)، رند عبد الجبار (العراق)، رناد حسين (الأردن)، ساهر أوليفر السمان (المملكة المتحدة)، سالم المنصوري (الإمارات العربية المتحدة)، استوديو موجو (المملكة المتحدة / مصر)، تالين هزبر (سوريا)، تسنيم التيناوي (سوريا)، يارا حبيب (لبنان / كندا)، زينب الهاشمي (الإمارات العربية المتحدة)، زليخة بينيمان (الولايات المتحدة الأمريكية / لبنان).

المدربين

كيفن س. بدني هو رئيس قسم الفن والمشاريع الإبداعية في “جامعة زايد”، وعمل سابقاً كرئيس قسم الفن والتصميم في “الجامعة الأميركية
في الشارقة”. حاز على شهادة بكالوريوس في تصميم المنتجات من “جامعة لوبورو”، وأكمل درجة الماجستير في تصميم الوسائط المتعددة
من “جامعة دي مونتفورت” في المملكة المتحدة. وقبل دخوله المجال الأكاديمي، عمل عشر سنوات كمصمم متمرّس في مجاله، بما في ذلك إدارة أول مركز تجاري للواقع الافتراضي في المملكة المتحدة. يكمن مجال بحوث كيفن الرئيسي في التصورات الشخصية للرؤية؛ كما أقام
معارض فنية له في المملكة المتحدة، وأستراليا، والولايات المتحدة الأميركية، وكولومبيا، وإيطاليا والإمارات العربية المتحدة.

هيلين فوس هي إحدى داعمات المبدعين والصناعات الإبداعية. تعمل فوس كمديرة مشاريع، ومنتجة فعاليات وبرامج مستقلّة في الصناعات الإبداعية على الأصعدة المحلية والوطنية والدولية والتطوعية، من مقر إقامتها في اسكتلندا. تقوم فوس بتصميم وتسهيل وإنتاج فرص ومبادرات ومساحات تمكّن الممارسين المبدعين، والمؤسسات الصغيرة والمشاريع من الاستفادة الكاملة لإمكانيّاتهم الإبداعية، ويصبّ تخصّصها المهني واهتمامها الشخصي في الحِرف والتصميم المعاصرَين.

بالإضافة إلى ما سبق، تشغل فوس عدة مناصب، منها: المنسّق الإقليمي لموقع “ميك ووركس”، والمنتجة الشريكة لأدوات العمل الحِرفي الرقمي لمؤسسة الفنون التطبيقية في اسكتلندا في “المجلس الثقافي البريطاني” في تايلاند، وهي عضو في مجلس إدارة مؤسسة “فايف للفنون المعاصرة”. وشغلت سابقاً مناصب: المشرفة والمرشدة في برنامج تطوير الأعمال / ورش العمل “إميرجنتس”، والمستشارة المالية المساعدة للمشاريع المفتوحة في “كرييتيڤ اسكوتلاند”، والمرشدة في برنامج “هوتهاوس” لتطوير الصنّاع الناشئين الذي يجريه “المجلس الحِرفي البريطاني”، والمنتجة لبرنامج الحِرف لدى مركز “كوڤ پارك” الذي يُعدّ مركزاً لإقامة الفنانين العالميين في اسكتلندا.

نالت فوس شهادة الماجستير في تاريخ التصميم والثقافة المادية الممتدة من عام ١٦٥٠ إلى الحاضر، من الكلية الملكية للفنون / متحف “فيكتوريا وآلبرت”. والجدير بالذكر أنها عملت سابقاً لدى “مكتب المشاريع الثقافية” و”المجلس الحِرفي البريطاني” ومتحف “فيكتوريا وألبرت”.

المشاركون الحاليون

مروة عبد الرحيم

مروة عبد الرحيم هي مهندسة معمارية وباحثة مقيمة في أبوظبي. تحمل درجة البكالوريوس في الهندسة المعمارية من جامعة الشارقة وشهادة الماجستير في هندسة الطباعة ثلاثية الأبعاد من معهد الهندسة المعمارية المتقدم...

وفاء الفلاحي

وفاء الفلاحي هي مصممة إماراتية متعددة التخصصات تخرجت من الجامعة الأمريكية في الشارقة بدرجة البكالوريوس في التصميم الداخلي. يدمج عملها مواضيع مختلفة عبر تخصصات مثل الثقافة والتاريخ والعلوم التي تتجلى ف...

تشينارا درويش

تشينارا درويش هي مهندسة ميكانيكية عملت في صناعة النفط والغاز. أثار الجمع بين رحلة الأمومة وخلفيتها التقنية اهتماماً بالمواد التي يمكن استخدامها لتصميم أشياء صحية وآمنة ومستدامة ومع المحافظة على رونقها...

مريم العطار ومحمد النجار

تشارك مريم العطار (فنانة خزفية) محمد النجار (مهندس كهربائي) شغفه بالتصميم بالصلصال. مريم العطار هي فنانة ورسامة خزفية مصرية تحمل شهادة في الاقتصاد وتعمل في مجال الحوكمة. تعمل العطار على استكشاف الصلصا...

ساعات العمل

تشكيل السركال

الغاليري، المستودع رقم 58، السركال أفنيو

الأحد – الخميس 10 صباحاً – 7 مساءً، الجمعة 9 صباحاً – 12 ظهراً

(مغلق أيام السبت والعطلات الرسمية).

ورشة الصُنّاع

المستودع رقم 89، السركال أفنيو

السبت – الخميس 10 صباحاً – 7 مساءً

(مغلق أيام الجمعة والعطلات الرسمية).


تشكيل ند الشبا

شارع 20/5، ند الشبا 1

(مغلق مؤقتاً لأعمال الصيانة)


كيف تجدونا

التقويم

مارس

الأحد الاثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
25 26 27 28 29 01 02
03 04 05 06 07 08 09
10 11 12 13 14 15 16
17 18 19 20 21 22 23
24 25 26 27 28 29 30
31 01 02 03 04 05 06
استعراض كافة الفعاليات

احصلوا على أحدث المستجدات