ينحدر الفنانون من البرازيل والأوروغواي والأرجنتين وكوبا وكولومبيا حيث سيقضي هؤلاء الفنانون بين ٤ و٨ أسابيع في الإمارات ليتعرفوا على الساحة الفنية الإماراتية وينغمسوا في الخطاب الثقافي المحلي ومن ثم إنتاج اعمال فنية مخصصة للبيع في آرت دبي تجمع بين ممارساتهم الشخصية وتجاربهم في الإمارات.

ويقام على هامش برنلمج الإقامة ٢٠١٩ عدد من الفعاليات الجماهيرية والاستوديوهات الفنية المفتوحة التي تستضيفها المساحات المستضيفة للبرنامج لمنح الجمهور فرصة التفاعل مع الفنانين ومتابعة سير اعمالهم المشاركة في المعرض عن طريق ندوة حوارية لجميع الفنانين المشاركين.


وقد وصل إلى أرض الإمارات اثنا عشر فناناً يمثلون نخبة من المعارض الفنية الرائدة في أمريكا اللاتينية للمشاركة في برنامج آرت دبي رزيدنتس للإقامة الفنية وهو برنامج سنوي ومعرض مميز ضمن البرامج الفنية التابعة لمعرض آرت دبي.

وتشارك في الإدارة الفنية لبرنامج رزيدنتس لهذا العام القيّمة الفنية فيرناندا برينر من البرازيل والتي تشغل منصب المديرة الفنية لمساحة بيفو الفنية في ساو باولو.

وسيقيم الفنانون المشاركون استوديوهاتهم المؤقتة في الإمارات في حي دبي للتصميم ومركز تشكيل في دبي وبيت ١٥ ومعرض ٤٢١ في أبوظبي ليمتلك كل فنان نقطة انطلاق محلية تساعده على التعرف على الساحة الفنية الإماراتية والتحاور مع محيطه الفني المحلي بالإضافة إلى منحه مساحة عمل مريحة توفر له فرصة التجاوب مع محيطه وتجربته بطريقته الخاصة.

ويحظى برنامج رزيدنتس بدعم مكتب الدبلوماسية العامة الإماراتية ويقام على هامشه عدد من الفعاليات الجماهيرية والاستوديوهات الفنية المفتوحة التي تستضيفها المساحات المستضيفة للبرنامج لمنح الجمهور فرصة التفاعل مع الفنانين ومتابعة سير اعمالهم المشاركة في المعرض. وسيعلن عن تفاصيل هذه الفعاليات قريباً.





"من الأهمية بمكان أن يتعمق الفنانون المشاركون في النسيج الفني الإماراتي وأن يشاركون في الحوار الثقافي والفني مع الفنانين المحليين للتعرف بشكل أفضل على ما تقدمه الساحة الفنية الاماراتية." - القيّمة الفنية منيرة الصايغ




مستجدات برنامج الإقامة

الفنانون المقيمون

ألكساندر دا كونيا (معرض لويزا سترينا، ساو باولو)

يعرف الفنان ألكساندر دا كونيا (مواليد البرازيل ١٩٦٩) بنظرته الجمالية والأخلاقية للمواد وبمنحوتاته وجدارياته المصنوعة باستخدام المواد والأغراض المستعملة في حياتنا اليومية. ويصف دا كونيا ممارسته الفنية على أنها ‘استخدام‘ وليست ‘صناعة‘: بمعنى انه يستخدم المواد المتوفرة في محيطنا اليومي ويسلط الضوء على جوانب جديدة ومعانٍ مستحدثة قد لا ترتبط تقليدياً بهذه المواد. وقد سمح له هذا التوجه بتحدي المنظور التقليدي والأفكار المسبقة للمشاهد من خلال تغيير النظرة والمفهوم المرتبط بهذه المواد.

لويس إنريكي لوبيز-تشاڤيز (معرض غاليريا سيرفاندو، هافانا)

يعرف الفنان لويس إنريكي لوبيز-تشاڤيز بممارساته البحثية في مجال تطور اللدائن والتغيرات التي تطرأ عليها عند اندماجها بالمحيط المنطقي للعالم في سياقات اجتماعية وتاريخية مختلفة حيث يحاول الفنان أن يربط بلغته أو بلوحته بين المنهجية المفاهيمية والنبض غير اللاشعوري وبين النظرة الفلسفية والصورة الشعرية.

ساعات العمل

نقفل اليوم
نفتح: السبت - الخميس
نقفل: الجمعة

كيف تعثر علينا

رزنامة

نوفمبر

الأحد الاثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
27 28 29 30 31 01 02
03 04 05 06 07 08 09
10 11 12 13 14 15 16
17 18 19 20 21 22 23
24 25 26 27 28 29 30
استعراض كافة الفعاليات

احصل على أحدث المستجدات